دعامة القضيب

ما هي دعامة القضيب ؟

يعتبر هو علاج فعال للرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب يمكن دعامة القضيب تساعد الرجل الذي يجد صعوبة علي الأنتصاب والحفاظ عليه والذين لا يستطيعون الانتصاب نهائيا فتساعد هذه الدعامة علي تكوين الانتصاب .وقد يستعجب البعض من اللجوء للدعامة كعلاج منتشر في بلدان العالم من 4 سنوات تقريبا ولاكن دخلت مصر والدول العربية منذ وقت قريب .

لماذا أفضل علاج لضعف الأنتصاب هي دعامة القضيب ؟

لأن دعامة القضيب تفوق علي علاج الضعف الجنسي وضعف الأنتصاب وكثير من الخصائص منها :

  •  ان الدعامة تحافظ علي الأنتصاب لفترة طويلة .
  •  ليس لها تأثير سلبي مثل اي منشط جنسي في الاحساس بالانتصاب .
  • تأثير علاج الدعامة مستمر مدي الحياة لا يزول مثل الادوية عند التوقف من تناولها .
  • الأدوية الجنسية تؤدي الي هبوط الدورة الدموية ومشاكل في ضغط الدم .أما الدعامة ليس لها خطوره علي حياة الرجل .
  •  الدعامة تقوم القضاء نهائيا علي المشاكل المرضية نهائيا ولا تتطلب لبروتوكول علاجي طويل .
  • تحافظ دعامة القضيب علي شكل العضو الذكري وحجمه .
  • يمكن لمرضي السكر والقلب أن يقوموا بوضع دعامة القضيب ولا تأثر علي صحتهم نهائيا.

ما هي أنواع دعامة القضيب ؟

أفضل أنواع دعامات الانتصاب هي 

 دعامة القصيب المرنة وخصائصها 

  •  إستخدامها سهل .
  •  أفضل أختيار للذين يعانون من التهاب المفاصل في أستخدام اليد .
  • تكلفتها منخفضة عن باقي الأنواع .
  •  إن اراد الانتصاب يمكن ثنيها للاعلي حتي يتضفق الدم في القضيب وعند التوقف علي الانتصاب يتم ثنيها للاسفل .
  •  يتم ذرع الدعامة داخل القضيب حتي لا يظهر وهو داخل الجلد .

دعامة القضيب الهيدروليكية

وتتكون من قطعتين او 3 قطع .

وتعتبر هذه الدعامة أكثر إنتشار وتتميز بحجمها المتوسط وسهولة الأستخدام .

حيث عند الأنتصاب يتم الضغط علي مضخة لتدفق الدم للعضو الذكري وعند عدم الحاجة الي الأنتصاب يتم تفريغ الدم من العضو الذكري بواسطة صمام خاص للتفريغ .

ما هي أفضل معايير لأختيار أفضل نوع دعامة للقضيب ؟

يقوم الطبيب بإجراء فحص شامل للرجل قبل أختيار الدعامة المناسبة والأفضل له .

كما أن الفحص يشمل العديد من التحاليل والفحوصات الطبية والأشعات وتشمل المعايير التي يجب أخذها من المريض وهي :

  •  معرفة سن المريض وسن زوجته .
  •  معرفة التاريخ المرضي الشخصى والعائلي .
  •  الصحة العامة للمريض .
  •  معرفة حجم رأس القضيب .
  •  معرفة حجم كيس الصفن .
  •  معرفة الحجم العام للقضيب.
  •  معرفة وجود تشوهات فالقضيب ام لا .
  •  معرفة نسبة الدهون حول العانة .
  •  شكل الجسم والتكوين العضلي لجسم المريض .
  •  معاناة المريض من ضمور في القضيب ام لا .
  •  الكشف عن وجود عملية جراحية في منطقة الحوض ام لا .

ما هي عيوب دعامة القضيب ؟

عملية حراجة دعامة القضيب مثلها مثل أي عملية جراحية أخري . فهي تميل علي مخاطر الجراحة مثل التهاب أو العدوي في مكان الجراحة أو ألم لفترة زمنية بسيطه ونادر حدوث هذه الاعراض .

وتعتمد هذه العملية علي كفائة الطبيب المختص بشكل كبير.

ما هي نسبة نجاح عملية دعامة القضيب ؟

يمكن القول أن هذه العملية الحل لأكثر مشاكل الرجال الذين يعانون من ضعف الأنتصاب ونجاح هذه العملية تصل نسبتها الى 98 % وتتوقف ايضا عل خبرة الطبيب المتخصص في تركيب دعامة القضيب واختياره النوع المناسب للمريض وحالات الفشل نسبتها ضعيفة جدا ويحدث الفشل في حالة عدم أختيار الدعامة المناسبة لحجم القضيب او شكله أو عدم وجود الخبرة للطبيب الذي قام بإجراء العملية .

مدة عملية دعامة القضيب :

تستغرق العملية لمدة 50 – 60 دقيقة وتتوقف أيضا علي قدرة ومهارة وخبرة الطبيب في إجراء العملية . ويمكن الذهاب الي المنزل في نفس يوم العملية . وبعض الاحيان ينصح الطبيب بالاستراحة في المستشفي لمدة يومين او ثلاثة حتي يكون تحت الملاحظة .

هل عملية دعامة القضيب لها خطورة ؟

هذه العملية لا تشكل أي خطورة وليس لها أثار جانبية وتتوقف هذه العملية علي خبرة الطبيب الذي يقوم بإجراء العملية وتتوقف أيضا علي المستشفي التي يجري بها العملية ومستواها .

سعر عملية دعامة القضيب

يختلف سعر عملية الدعامة حسب نوع الدعامة ومدى الضعف الجنسي، يمكنك الاستفسار عن كل ما يخص عملية الدعامة وأنواعها وأسعارها من خلال مستشفي نور الحياة للخصوبة و الحقن المجهري .

لا يوجد تأثير لعملية دعامات الضعف الجنسي على اللذة الجنسي أو القدرة على الإنجاب.

 
دعامة القضيب - مستشفي نور الحياة ل

أعضاء الفريق

أسئلة مكررة

عملية زراعة دعامة العضو الذكري ليست عملية معقدة لكنها مع ذلك تتطلب دقة وخبرة جراحية عالية من الطبيب لكي يكون قادر على التعامل مع أي مضاعفات أو مشاكل قد تحدث أثناء العملية، وحتى تتم عملية اختيار مقاس الدعامة المناسبة بشكل دقيق. 

وتكمن أهمية إختيار المقاس المناسب للدعامة في أنها يتم تحديدها أثناء العملية وأخذ القرار في وقت قصير ، وإختيار المقاس الخاطئ قد يسبب كسر الدعامة داخل العضو أو انحناء العضو أو عدم وصول الدم بشكل كافي إلى رأس العضو مما يجعل شكل الرأس فارغاً إذا كانت أقصر من اللازم ، أو خروج الدعامة من النسيج الكهفي أو من مجرى البول إذا كانت أكبر من اللازم.

تتم عملية زراعة دعامة العضو الذكري خلال مدة قصيرة مقارنة بالعمليات الأخرى حوالي من 20 دقيقة إلى ساعة بحد أقصى . ثم قد يخرج المريض في نفس اليوم أو قد يحتاج إلى أن يبقى تحت الملاحظة لمدة ليلة واحدة ويخرج في اليوم التالي. 

بالنسبة للمظهر الخارجي فليس من السهل ملاحظة إذا كان المريض قد خضع لعملية زراعة دعامة في العضو الذكري أم لا وذلك لأن الجرح الذي تتم من خلاله العملية صغير جداً، ويقع أسفل القضيب، وتكون الخياطة بطريقة تجميلية بواسطة خيوط تذوب لوحدها أسفل الجلد ولا تترك أثر. 

وبالنسبه لتأثيرها على الإحساس فبجانب أنها تؤدي دورها في المساعدة على الانتصاب فهي أيضاً تساعد على تأخر القذف لكنها لا تزيد من الرغبة الجنسية أو تجعل القضيب أطول مما هو عليه . 

دعامة القضيب